وترأس الولايات المتحدة وروسيا، الثلاثاء، اجتماعا للمجموعة الدولية لدعم سوريا، التي تضم جامعة الدول العربية ودولا في الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى تركيا وإيران والصين.

وكان كيري قد توجه إلى السعودية يوم الأحد، حيث التقى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز في جدة، لإجراء محادثات حول الصراعات في سوريا وليبيا واليمن.

وسيشارك وزير الخارجية الأميركي في محادثات حول الوضع في ليبيا مع نظيره الإيطالي فرانكو فراتيني، ثم الوضع في سوريا مع نظيره الروسي.